المركز المصري للدراسات رئيس المركز : اللواء / عبد الحميد خيرت

صراع الجغرافيا والديموغرافيا.. جمهورية الكونغو الديمقراطية .. البلقان الإفريقي

الاثنين , 19 يونيو 2017 - 08:52 مساءٍ

جمهورية الكونغو
جمهورية الكونغو

تتناول الدراسة العداء التاريخي بين الجماعات الإثنية الرئيسية منذ أيام الاستعمار في البحيرات العظمى الإفريقية، وهو ما يؤثر على جمهورية الكونغو التي تقع في قلب الصراع.

 

وتعرضت الدراسة إلى مصالح القوى الإقليمية الراغبة في تغيير خريطة التوازن داخل الكونغو، ودور الفواعل الدولية وفواعل من غير الدول عابرة للقوميات، الذي يكمل ملامح صورة الصراع المستمر في "البلقان الإفريقي".

 

وأشارت الدراسة إلى أن جمهورية الكونغو الديمقراطية وغيرها من دول وسط وشرق أفريقيا مثل الصومال وسيراليون، تعيش فيما يمكن تسميته " صراعًا لأمراء حرب في دولة منهارة "، وبسبب الصراعات التي يشهدها النسيج الاجتماعي لهذه المجتمعات فإن النخب المحلية والإقليمية تحصل على أرباح خيالية من خلال عمليات النهب والسلب المنتظمة للموارد الطبيعية التي تتمتع بها هذه الدول، وكلما  ازدادت حدة الصراعات بين القوات الحكومية وقوات المتمردين في الكونغو الديمقراطية كلما ازدادت عائدات تجارة الألماس بشكل خيالي، وبالتالي فإن الحافز على إنهاء الصراع لدى هذه النخب المسيطرة يكون ضعيفًا.