المركز المصري للدراسات رئيس المركز : اللواء / عبد الحميد خيرت
نائب رئيس المركز : الدكتور / أيمن دياب

مستقبل الأحزاب الإسلامية في الجزائر

الأربعاء , 03 اكتوبر 2018 - 01:50 مساءٍ

تناولت الدراسة مستقبل الأحزاب الإسلامية في الجزائر بعد الهزيمة الكبرى التي مُني بها التيار الإسلامي في الجزائر في آخر استحقاق انتخابي شهدته البلاد، ما يعكس ويثبت وجود تراجع حاد في شعبية هذا التيار. \د

حيث لم يتحصل التحالف الإسلامي المكوّن من ثلاث أحزاب هي (جبهة العدالة والتنمية وحركة النهضة وحركة البناء الوطني) سوى على رئاسة ثماني بلديات من مجموع 1541 بلدية، ولم يتحصل مرشحو هذه الأحزاب على عضوية أي مجلس ولائي من مجموع الــ 48 مجلس على مستوى ولايات (محافظات) الجزائر.

وحسب النتائج الرسمية المُعلن عنها من طرف وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي، فقد تمكنت أحزاب السلطة ممثلة في حزبي جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي الذي يتزعمه رئيس الحكومة الحالي أحمد أويحيى من الحصول على غالبية المقاعد والمجالس البلدية، حيث فازت جبهة التحرير برئاسة 603 بلدية، في حين فاز التجمع الوطني الديمقراطي برئاسة 451 بلدية.

وفي التالي تستعرض الدراسة رؤية تحليلية لتوقعات المستقبل بالنسبة للتيار الإسلامي: